أجدد المواضيع

الإحصائيات العالمية لفيروس كورونا

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال



دوري أبطال أوروبا (بالإنجليزية: UEFA Champions League)،
 والتي يشار إليها عادةً بدوري الأبطال فقط (بالإنجليزية: Champions League)،
هي بطولة كرة قدم أوروبية سنوية ينظمها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم منذ عام 1955 لأفضل أندية كرة القدم في أوروبا.

يعتبرها الكثيرون أهم بطولة في كرة القدم على مستوى الأندية في العالم،
 إذ تعتبر المباراة النهائية للبطولة أكثر الأحداث الرياضية السنوية مشاهدةً في جميع أنحاء العالم،
 فهي تجذب أكثر من 100 مليون مشاهد تلفزيوني.

كانت البطولة، قبل عام 1992، تسمى رسميا كأس الأندية الأوروبية البطلة،
وفي العادة يشار إليها باسم كأس أوروبا أو كأس أبطال أوروبا.
وكانت البطولة في البداية بنظام خروج المغلوب وكان يلعب فيها بطل الدوري لكل دولة فقط
 إضافة إلى حامل اللقب الذي يشارك في النسخة التالية للدفاع عن لقبه. بدأت البطولة تتوسع في سنة1990،
حيث تم دمج مرحلة المجموعات من ذهاب وإياب وزيادة عدد الفرق.
وفي عام 1992 تحولت إلى اسمها الجديد والحالي (دوري أبطال أوروبا)
وتم زيادة عدد الفرق حتى أصبحت البطولة حاليا مكونة من 32 ناديا.

فاز باللقب 22 ناديا مختلفا، 12 منهم فاز باللقب أكثر من مرة.
يُعد ريال مدريد النادي الأكثر فوزاً باللقب حيث حقق 10 القاب يليه أي سي ميلان ،
ريال مدريد هو بطل النسخة الحالية لموسم 2013 -14
بعد فوزه المثير علي اتليتكو مدريد 4-1 التي أقيمت علي ملعب دا لوز بلشبونة.

نشأة البطولة

يعود الفضل في ولادة مسابقة دوري أبطال أوروبا،
إلى صحافيين فرنسيين كانوا يعملون في صحيفة ليكيب الرياضية الفرنسية،
وعلى رأسهم غابريال هانو الذي اقترح إنشاء كأس أوروبا للأندية في عام 1954
ثم كتب زميله جاك دو ريزويك مقالاً يقترح فيه مشروع كأس أوروبا للأندية،
ولاقى هذا الاقتراح ردود فعل إيجابية في القارة العجوز،
وتبع ذلك قيام جاك فيران من ليكيب أيضاً كتابة مسودة لنظام البطولة في 25 كانون الثاني/يناير من العام 1955،
وفي اليوم الثالث من شباط/فبراير من العام 1955 نشرت الصحيفة الفرنسية قائمة بأسماء الأندية
 لخوض النسخة الأولى من كأس أوروبا للأندية ولبت هذه الأندية الدعوة،
خصوصاً أن الاتحاد الدولي لكرة القدم لم يمانع إنشاء المسابقة بعد أن وافق على المشروع المقدم منالصحيفة.

النظام القديم

بدات البطولة عام 1954 تحت مسمي (كأس الأندية الأوروبية الأبطال) وفي العادة يشار إليها باسم كأس أوروبا أو كأس أبطال أوروبا. وكانت البطولة في البداية بنظام خروج المغلوب وكان يلعب فيها بطل الدوري لكل دولة فقط. بدأت البطولة تتوسع في سنة 1990، حيث تم دمج مرحلة المجموعات من ذهاب وإياب وزيادة عدد الفرق.

1954 - 1970

هيمن ريال مدريد الإسباني على النسخات الأولى من المسابقة فحصد أول خمسة ألقاب (1955-1960)
قبل أن يكسر احتكاره نادي بنفيكا البرتغالي في عامي 1961 و1962 بعدها دخلت الأندية الإيطالية بقوة
 ممثلة بإيه سي ميلان عامي1963 و1969 وإنتر ميلان الإيطالي الذي توج مرتين متتاليتين عامي 1964 و1965.

1980 - 1970

جاء دور الهيمنة الهولندية في بداية السبعينيات إذ حصد أياكس أمستردام ثلاثة ألقاب متتالية من عام 1971 وحتى عام 1973 ثم ناب عنه بايرن ميونخ الألماني الذي حقق ثلاثية أيضاً (من 1974 حتى 1976)، وفي المواسم الستة التي تلت حصدت الأندية الإنكليزية ألقاب المسابقة، فتوج ليفربول عامي 1977 و1978 ونوتنغهام فورست عامي 1979 و1980.

1980 - 1992

فاز ليفربول في عام 1981 وأستون فيلا في عام 1982، وفي نهاية الثمانينات، برز بنادي إيه سي ميلان الإيطالي،
إذ تمكن من الفوز بنسختي 1989 و1990 وفرض نفسه أحد أقوى الأندية في المسابقة في هذه الحقبة.
 فاز نادي الميلان بلقب عام 1990 وكان عام 1991 عام سعيد علي نادي ريد ستار بلغراد حيث استطاع أن يفوز باول لقب له. 
ولاه عام 1992 أيضا كان عاما سعيد لنادي برشلونة الإسباني الذي استطاع
أن يحصد أول بطولة له بعد فوز 1-0 علي سامبدوريا الإيطالي.

النظام الحديث (الحالي)

في عام 1992 قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تغيير البطولة وتحولت الي الي اسمها الجديد والحالي
 (دوري أبطال أوروبا) وتم زيادة عدد الفرق حتى أصبحت البطولة حاليا مكونة من 32 ناديا.

1992 - 2000

كان نادي اوليمبك مارسيليا علي موعد مع أول لقب له في بطولة دوري ابطال أوروبا في شكلها الجديد 1993.
وعاد ايه سي ميلان الي منصة التتويج بعد أن فاز بلقب سنة 1994.
كانت أعوام 1996 و1997 و1998 أعوام التألقليوفنتوس الإيطالي في تاريخه،
 حيث استطاع أن يصل إلى نهائي البطولة 3 مرات علي التوالي لكنه لم يحرز اللقب إلا عام 1996 وفشل عامي 97 و 98.
كانت أغرب النهائيات في البطولة من نصيب مانشستر يونايتد،
الذي خطف الفوز في الدقيقة الأخيرة من مباراته مع بايرين ميونخ عام 1999
حيث تمكن من إحراز هدفين في الدقيقة الأخيرة ليفوز بالمباراة النهائية.

2000 - حتى الآن

عاد ريال مدريد من جديد إلى الساحة بفريقه الذهبي للهيمنة علي البطولة
حيث أستطاع أن يحصد ثلاثة ألقاب خلال خمسة أعوام (1998 و2000 و2002).
شهدت أيضا هذه الفترة بزوغ اسم فالنسيا الإسباني بشكل قوي
 حيث استطاع التأهل إلى نهائي البطولة عامي 2000 و2001 إلا أنه لم يتمكن من الفوز بالبطولة.
استطاع بايرن ميونخ حصد لقبه الرابع عام 2001 وجاء بعده إيه سي ميلان بلقبه السادس عام 2003.
وفي عام 2004 تمكن نادي بورتو بقيادة مدربه الشاب جوزيه مورينهو من إحراز اللقب في مفاجاة كبيرة من نوعها.

وفي عام 2005 جرت المباراة الأكثر دراماتيكياً وتقلباً في تاريخ هذه البطولة،
فبعد أن تقدم نادي أيه سي ميلان علي نظيره ليفربول بثلاثة أهداف نظيفة
 تمكن الأخير في وقت قياسي من احراز التعادل حتى وصلوا إلى ركلات الترجيح،
وتمكن ليفربول من إحراز الفوز باللقب وقتها. كانت سنة 2006 سنة التألق للآرسنال،
 ليكون النادي الإنجليزي على موعده مع أول نهائي له في البطولة،
 إلا أنه اصطدم بطموح نادي برشلونة المميز وقتها، ليفوز باللقب الثاني له.
وتمكن ناديي أي سي ميلان ومانشستر يونايتد من احراز لقبي 2007 و2008
حتى عاد نادي برشلونة من جديد لاحراز اللقب عام 2009،
واستمر نجاحهم في البطولة التالية إلا أنهم اصطدموا بفريق إنتر ميلان
 الذي عاد بقوة بعد غياب 54 عاما عن البطولة والذي أطاح بهم في المبارة قبل النهائية،
 واستطاع احراز البطولة عام 2010 في النهائي أمام بايرن ميونخ.
عاد برشلونة مرة أخرى ليحرز اللقب عام 2011 بعد فوزه على مانشستر يونايتد
 في النهائي المثير بنتيجة 3-1 ليحقق لقبه الرابع، ويتساوى في عدد الألقاب مع من أياكس أمستردام الهولندي .
 وفي عام 2012 استطاع تشلسي الانتصار على بايرن ميونخ بركلات الترجيح
 ليحرز أول لقب له في تاريخ البطولة.
وفي عام 2013 وبعد خسارته لنهائي 2010 و 2012 عادة نادي بايرن ميونخ من جديد
لاحراز اللقب القاري للمرة الخامسة في تاريخه.وفي عام 2014 وبعد 12 سنة من غياب
عاد ريال مدريد بعد إنتصاره على أتلنتيكو مدريد لاحراز اللقب للمرة العاشرة في تاريخه

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال