أجدد المواضيع

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال


تدليك جسم الرضيع من أكثر الطرق تحبيباً لديه فالتدليك يعمل على تهدئة الطفل حتى ينام، كما أن للتدليك فوائد عدة كتسهيل عملية الهضم، تخفيف ألآم التسنين، اكتساب الوزن وتحسين الدورة الدموية.

ماذا تعرفين عن مصطلح تدليك الطفل؟
تدليك الطفل هو غلغلة أصابعك على جسم الطفل بخفة وبحركات منتظمة وذلك باستخدام المرطبات أو الزيوت لمساعدة اليد على التغلغل بسهولة على بشرة الطفل.

يجب عليكِ سيدتي أن تدلكي جميع أجزاء جسم طفلكِ يومياً، بما فيه منطقة الكاحل والرسغ والأصابع، وبينما أنتِ تدلكين له بلطف يمكنكِ الغناء له أو التحدث إليه حتى ينشغل معكِ ويطمئن لكِ أكثر.

عليك أن تعلمي بأن تدليك الطفل يحفز لديه هرمون (الأوكسيتوسين) وهو يعرف بهرمون الرضا ، فيتولد شعور الرضا والمحبة والدفء لديكِ ولدى طفلكِ وحتى لدى زوجكِ إذا كان يراقبكما.

فوائد تدليك الطفل:
بقائه هادئاً مستقراً غير منزعجاً.
نموه وسرعة تطور مداركه الذهنية والبدنية.
الحد من البكاء المتواصل.
قربه منكِ وزيادة ارتباطه بكِ.
النوم بأريحية.

احتياجات ما قبل التدليك:
غرفة جيدة تشعر الأم والطفل فيها بالراحة وعدم الانزعاج أو التشويش.
دفء الغرفة وعدم وجود أي هواء بارد فيها.
وضع الطفل على منشفة ناعمة.
زيت أو كريم التدليك.
مناشف نظيفة حتى تستطيعين تنظيف الطفل في حالة الطوارئ.
الحفاظة ومستلزمات تغييرها.
ملابس نظيفة حتى يرتديها طفلكِ بعد التدليك
دعي طفلك يستمتع بالعري التام أثناء التدليك، ولكن إذا كان الجو بارداً فلا بأس من تغطية صدره.
عليكِ أن تتنبهي عند اختياركِ للزيت أو الكريم المرطب، تأكدي من نوع بشرة جسم طفلكِ لاختيار ما يناسبها.
ننصح باختيار الزيوت النباتية عند التدليك لأنها تحتوي على نسبة عالية من حمض (اللينوليك) الذي يعد من الأحماض الأكثر لطفاً على البشرة كزيت القرطم، أما الزيوت التي تحتوي على حمض(الأوليك) تكون أقل لطفاً على بشرة الطفل كزيت الزيتون.

طريقة تدليك الطفل:
قومي بسكب كمية بسيطة من الزيت أو الكريم، واحرصي على تدفئته من خلال فرك المحلول بيدكِ أولاً.
افركيها بخفة على بشرة طفلكِ، ننصحكِ بالبدء من الساقين لأن الطفل اعتاد لمس ساقيه أثناء تغيير الحفاظ.
قومي بالفرك الخفيف من ساقيه واتجهي للأعلى ، وقمي بالضغط الخفيف على منطقة الفخذين وأسفل الساق.
عندما تدلكين صدر طفلك وبطنه، ضعي يديك برفق في وسط جسمه ومن ثم ابسطي يديك على الجانبين، كما لو كنت تقلبين صفحات كتاب.
اذا شعرتي بأن الطفل مستمتع بالتدليك فلا تقطعي عنه هذه اللحظات واستمري في مداعبة جسمه، إلا أن يكتفي وستلاحظين عليه هذا الاكتفاء.

زيوت لا يفضل استخدامها على بشرة الطفل:
توجد زيوت يفضل عدم استخدامها على بشرة الطفل لما قد تسببه له من مهيجات قد تؤذيه، ومن هذه الزيوت:

زيت الفول السوداني الغير مكرر.
زيت الخردل.
كريم مائي.

تجدر الإشارة بأن الدراسات اثبتت أن تدليك الطفل في الأيام الأولى من عمره لا يجعله معرضاً لأمراض اليرقان أو الصفيرة، وإن اصابته يشفي بسرعة كبيرة.

تدليك الطفل يساعد الأمهات حديثي الولادة من التخلص على ما يسمى باكتئاب ما بعد الولادة التي يعانين منها اغلبية النساء، فعندما تدلك الأم طفلها الصغير يجعلها تشعر بثقة أكبر وهي ترى طفلها وتحادثه وتراه يتواصل معها بالعيون، قد تكون هذه اللحظات خاصة ومميزة بين الطرفين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال