أجدد المواضيع

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال



كيف يُستخدم العلاج الكيميائى لمرضى السرطان؟
السرطان أحد أخطر الأمراض التى تصيب الإنسان، والتى تتنوع أشكالها وأحجام خطرها وإصابتها للإنسان، وتصيب كثيرًا من المناطق وأعضاء الجسم، وبينما لم يصل العلم إلى أسباب واضحة ومحددة لإصابة الإنسان بهذا المرض الخطير، توصل إلى بعض طرق العلاج الفعالة بدرجة كبيرة فى مقاومة هذا المرض، والتى يأتى التدخل الجراحى على رأسها، وكذلك العلاج بالإشعاع، وأيضًا العلاج الكيميائى.

العلاج الكيميائى الذى يستخدم فى حالة أمراض السرطان أحد أهم طرق علاج السرطان، وذلك لما له من دور فعال فى تدمير الخلايا السرطانية التى تصيب جسم الإنسان، وكثيرًا منا نسمع عن هذا العلاج ولكن كثيرين منّا لا يعلمون شيئًا عنه ولا عن كيفية استخدامه وأسبابها، لذلك يقدم لكم موقع “كايرو دار” – عبر السطور التالية الموجزة – حالات استخدام العلاج الكيميائى وكيفية الاستخدام.

ماذا يفعل العلاج الكيميائى فى جسم مريض السرطان؟
يستخدم العلاج الكيميائى لعدة أغراض، فهو يفعل كثيرًا من التأثيرات فى جسم مرضى السرطان، وذلك من خلال تقليل حج الورم وتدمير الخلايا السرطانية التى قد تظل بعد العلاج الإشعاعى أو التدخل الجراحى، كما أنه يستخدم كعلاج تلطيفى، وذلك لما له من دور فى تلطيف أعراض السرطان وتقليص الأورام التى تضغط على مريض السرطان وتسبب له الآلام، إضافة إلى السيطرة على الوضع داخل جسم المريض، من خلال منع انتشار الخلايا السرطانية ونموّها، إلى أن يتم الشفاء النهائى منها والقضاء على الخلايا السرطانية بشكل تام.


أساليب إعطاء جرعات العلاج الكيميائى
يعطى العلاج الكيميائى لمرضى السرطان بعدة أساليب مختلفة، سواء عن طريق حقن العضل أو تحت الجلد أو عبر الوريد، وكذلك من الممكن حقنه داخل السائل المحيط بالحبل الشوكى والدماغ، أو عبر الشريان المغذّى للورم، كذلك يمكن تناوله من خلال الفم مباشرة، ويكون وقتها سائلاً أو صلبًا – وفى هذه الحالة يكون على هيئة كبسولات أو حبوب – إضافة إلى استخدامه ككريم يوضع على البشرة فى حالةسرطان الجلد نموذجًا، أما فى حالة سرطان الأمعاء والمعدة والكبد، فيكون استخدامه مختلفًا، إذ يُعطى داخل “الصفاق” ليذهب بشكل مباشر إلى الحجرة البطنية التى تحتوى على هذه الأعضاء.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال