جاري التحميل ...

أحدث المواضيع

إعلان في أعلي التدوينة



أكدت المعمرة البريطانية "توباسي هيندلى" التي أتمت عامها الـ 103 الأسبوع الماضي بأن السر وراء عمرها الطويل هو أنها تقاطع التليفزيون منذ سنوات طويلة جدا، وتقول "هيندلى" إنها طوال حياتها لم تمتلك تلفزيونًا أبدًا وكانت تعمل طوال حياتها كمرافقة للمسنين وكل من ذهبت لرعايتهم وحتى أصدقاؤها كان لديهم تليفزيون إلا أنها لم تكن تريد أن تقتنى واحدًا وتضيف "كنت فقط أريد السلام" مشيرة إلى أنها كانت تستمع إلى الراديو بدلاً من التليفزيون.

لم تر اغتيال كيندي ولا سقوط جدار برلين وحتى أحداث 11 سبتمبر

و وفق صحيفة "ديلى ميرور" البريطانية، أحداث كبيرة جدًا لم ترها المعمرة "توباسى" لأنها لا تملك تليفزيونًا، فهي لم تر الاحتفال بتتويج الملكة إليزابيث الثانية ولا اغتيال جون كيندي ولا الهبوط على سطح القمر ولا سقوط جدار برلين وحتى أحداث 11 سبتمبر التي تابعها قرابة مليارى شخص في جميع أنحاء العالم لم ترها "توباسى" وبالطبع لم تشهد الزواج الأسطوري للأميرة ويليام وكيت ميدلتون.

لديها راديو لكنها تضبطه دائمًا على الإذاعة المحلية فقط

ويقول "ريتشارد هيندلى" ابن أخ "توباسى" إن عمته لم تكن على علم أبدًا بما يجرى في العالم ويعتقد أن هذا هو السبب في أنها تعيش طويلاً فهي لم تكن قلقة أبدًا بشأن ما يحدث في العالم نظرًا لأنها لا تشاهد التليفزيون ويضيف "عمتي" قالت إنها كانت تتابع الأحداث الكبرى عندما كانت أصغر سنًا ولكنها لم تعد تهتم بالشئون الجارية كما يفعل الآخرون ورغم أن لديها راديو ترانزستور إلا أنها تضبطه دائمًا على الإذاعة المحلية، وتتابع برامج الطبيعة والموسيقى على الراديو.
التصنيفات:
تعديل المشاركة
Reactions:
مواضيع قد تهمك × +
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال