جاري التحميل ...

أجدد المواضيع

إعلان في أعلي التدوينة

الإجهاض تجربة مؤلمة وتسبب ك ألمًا جسديًا ونفسيًا، ووفقًا لعدد من الإحصاءات فإن الإجهاض ، عادة ما يتم ذلك في الثلث الأول من الحمل.
ولا يعني الإجهاض المتكرر عدم قدرة المرأة على الإنجاب وإنما يشير إلى وجود مشكلة ما تعاني منها المرأة أثناء حدوث الإباضة أو بعد التخصيب.

ماهو الإجهاض المتكرر؟

تطلق حالة الإجهاض المتكرر على الأم التي تفقد الجنين لأكثر من مرتين متتاليتين، وتقول الأبحاث أن حوالي 80% من السيدات اللاتي عانين من حالة الإجهاض المتكرر تمكن من إنجاب الأطفال في وقت لاحق.

ما هي أسباب الإجهاض المتكرر ؟

1- العوامل الوراثية

تتحكم العوامل الوراثية والجينات فيما يخص الحمل بشكل كبير، فإذا كانت الأم قد عانت من الإجهاض المتكرر فيرجح أن الابنة يمكن أن تتعرض لذلك ولكن بنسبة معينة مع وجود بعض العوامل والمحفزات الأخرى.

2- الالتهابات المهبلية

الالتهابات المهبلية الشديدة التي تعاني منها المرأة قد تعيقها عن حدوث الحمل،و قد تحدث عملية التبويض وتطلق البويضة ويتم التخصيب ويتكون جنين بالفعل داخل الرحم، ولكن تلك الالتهابات تتسبب في سقوطه.
وفي بعض الأحيان، قد لا تلاحظ الأم أي شكوى وجود تلك الالتهابات داخل الرحم، فيتكرر الحمل ثانية دون علاج، فتتعرض للإجهاض من جديد.

3- الإصابة بعدوى

تصاب بعض النساء بعدوي فيروسية أو ميكروبية تتسبب في الإجهاض، ولعل أشهر أنواع العدوى هي عدوى المقوسات المعروفة بداء القطط، والتي تحدث بسبب تناول اللحوم المصنعة، وعند حدوث الحمل قد تنتقل العدوى للجنين فلا يكتمل، ويعد ذلك الداء من أحد الأسباب التي قد تتسبب في تأخر الحمل.

4- الأورام

قد تعاني المرأة من وجود أورام حميدة أو خبيثة في الرحم، ما يعيق استكمال رحلة الحمل داخل الرحم، وتؤدي إلى تكرار فقدان الجنين إذا لم يتم الكشف عنها، وإزالتها والحصول على الجرعات العلاجية المناسبة.

5- تكيسات المبايض

تكيسات المبايض قد تكون سبب رئيسي في إعاقة الحمل وتأخيره من البداية ولكن قد يحدث الحمل بالرغم من وجودها، وهذا يتسبب في سقوط الحمل غالبًا في الشهر الثاني له أو الثالث على أقصى تقدير.

6- بطانة الرحم المهاجرة

بعض السيدات المصابات ببطانة الرحم المهاجرة، يجدن مشاكل في الحمل، وعند حدوثه قد يتعرضن للإجهاض المتكرر، وربما الإجهاض المتأخر أي في الشهور المتقدمة من الحمل، وقد يتعثرن في عملية الولادة.

7- ضعف الحيوانات المنوية

قد تنجح الحيوانات المنوية في تخصيب البويضة وتكوين جنين داخل الرحم، ولكن عندما تكون ضعيفة لا يسمح ذلك بتطور الجنين بالشكل الملائم له داخل رحم الأم مما يؤدي إلى سقوطه، فبالرغم من سلامة المرأة وعدم وجود أي عوائق طبية قد يكون ضعف الحيوانات المنوية أحد أسباب الإجهاض المتكرر.

نصائح عند حدوث الإجهاض المتكرر

الإجهاض عملية شاقة تفقد فيها الأم جنينها والكثير من صحتها، والمعادن والعناصر الغذائية التي يحتوي عليها جسدها، وقد تحتاج لرعاية صحية ونفسية خاصة عقب حدوث الإجهاض وخاصة المتكرر، ويجب عليها القيام بعدد من الإجراءات التي تتمثل في التالي:
  • - عمل فحوصات شاملة للدم، للكشف عن وجود أي مشكلة في الغدد أو الإصابة بأي عدوى.
  • - الخضوع لفحص مهبلي للكشف عن وجود أي التهابات داخلية، أو وجود تكيسات لتناول العلاج المناسب.
  • - الراحة التامة وعدم التعرض لأي ضغط بدني أو عصبي.
  • - عدم التخطيط لأي حمل جديد دون معرفة السبب في تكرار الإجهاض.
  • - خضوع الزوج لتحليل الحيوانات المنوية، للكشف عن وجود أي خلل بها.
  • - تناول طعام صحي، لتعويض الجسم عن الفاقد.
  • - الابتعاد عن التدخين.
التصنيفات:
تعديل المشاركة
تفاعلات:
مواضيع قد تهمك × +
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال